الجمعة

مصر تأكل أولادها

لم أكن أعلم و انا أتجه إلي مسجد الحامدية الشاذلية بالمهندسيين لتقديم واجب العزاء في زملائنا شهداء حريق مسرح بني سويف أنني سأجد نفسي بداخل مظاهرة صامته تهز المشاعر و تولد داخل النفس غضب و مرارة علي مدي تردي الحال في بلد أصبح كل شيئ فيه له قيمة إلا مواطنيه

كانت كارثة مسرح بني سويف التي بدأت بحريق صغير كان من الممكن تداركه لولا ضعف إجراءات الأمان و تحولت إلي محرقة بشرية قتل فيها نخبة من شباب المسرحيين و أبرز أساتذته و نقاده، ما تزال تحمل من علامات الإستفهام ما يجعلها مثيرة للعديد من التساؤلات حول مسئولية الجهات المعنية

و في الوقت الذي مازال العديد من المصابين يرقدون في عدة مستشفيات في حالات حرجة و نسب حروق تتراوح ما بين 40% إلي 80 % و في الوقت الذي يتزايد فيه عدد القتلي ما بين ساعة و أخري نتيجة لردائة الإسعافات التي تلقوها في مستشفي بني سويف و نقلهم إلي مدنهم فيما بعد بشكل غير متخصص أدي إلي وفاة البعض خلال النقل، قرر أهلي الشهداء و زملائهم رفضهم أخذ العزاء في قتلاهم قبل محاسبة جميع المسئوليين عما حدث، و في مشهد مهيب وقف المئات من الفنانين في مشهد جنائزي صامت في شكل إعتصام، أحتل الجهة المقابلة للمسجد المقام فيه العزاء و أفترشوا الأرض و ملأوا الرصيف المقابل، و رفعوا اللافتات المطالبة بمحاسبة المسئولين و معاقبة الجناة والمطالبة بحقوق زملائهم

شارك الفنانين في إعتصامهم الصامت حركة شباب من أجل التغيير ، وقد أصدر بيان عن جمعية دراسات و تدريب الفرق المسرحية الحرة و نخبة من نشطاء المسرح المصري يشرح حقيقة ما حدث نقلاً عن شهود العيان الناجيين من الكارثة و يتعهد بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق و متابعة حقوق زملائهم الراحلين و المصابين، كما تم توزيع البيان علي الحضور لجمع توقيعات المتضامنين و الراغبين في المشاركة، أصر المشاركون في الإعتصام علي البقاء حتي إنتهاء العزاء الرسمي للتأكيد علي مقاطعته و الإنفصال عنه، و بقوا حتي منتصف الليل
صدرت أنباء علي مسئولية لجنة تقصي الحقائق المشكلة من نشطاء المسرحيين و التي سميت بـ لجنة ( خمسة سبتمبر ) عن إعتزامهم إقامة مؤتمر صحفي بنقابة الصحفيين يوم الأربعاء الموافق 9/14 الساعة الثامنة مساءً يسبقه إعتصام صامت لمدة ساعة أمام مبني النقابة ، يتم فيه الكشف عن حقائق مذهلة حول حقيقة ما جري في حريق بني سويف بناءً علي شهادات حية

جانب من الإعتصام يظهر فيه الفنانين و هم يحملون اللافتات


و جانب أخر

من المسئول عن حرق أبنائنا


أحترق الأبناء و تركوا في العراء و ضرب الأمن الأمهات و الأبناء


مصر بتاكل ولادها الي طعمهم حلو

للإطلاع علي البيان

http://www.fiveseptember.blogspot.com

للمزيد عما حدث يوم العزاء يرجي الإطلاع علي

http://www.norayounis.com/2005/09/09/39

http://www.blogger.com/comment.g?blogID=10658978&postID=112618717051042299

هناك 5 تعليقات:

غير معرف يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
غير معرف يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
غير معرف يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
Firmenumzug Wien يقول...

Thanks to the effort .. I wish you luck

Transport Wien يقول...

Conciliators :)